,

هل ستنخفض الإيجارات وأسعار المنازل بدبي في 2017؟


كشف تقرير جديد عن أن عام 2017 سيكون عاماً للإسكان بأسعار معقولة في دبي، فمع تعزيز قوة الدولار واستمرار انخفاض أسعار النفط، من المتوقع أن تنخفض الإيجارات وأسعار المساكن خلال العام المقبل.

ووفقاً للتقرير الصادر أمس الأحد، عن شركة الاستشارات العقارية Phidar، سيزيد الاتجاه نحو تأمين مساكن بأسعار معقولة للسكان، سواء كان ذلك من حيث الإيجارات أو للراغبين بشراء منازلهم الخاصة، وخاصة مع انخفاض القوة الشرائية للمستثمرين الأجانب من الدول التي لا ترتبط عملاتها المحلية مع الدولار.

وتقول جيسي داونز المديرة التنفيذية في شركة Phidar الاستشارية إن رفع سعر الفائدة من قبل البنك الفيدرالي الأمريكي من المرجح أن يدعم قوة الدولار، وسيؤدي ذلك إلى جانب انخفاض سعر النفط إلى تقييد الطلب الاستثماري على القطاع العقاري في دبي خلال العام المقبل، بحسب ما نقلت صحيفة “خليج تايمز”.

5-estate-dubai-marina

وعلى الرغم من أن معظم المشاريع العقارية في دبي كانت تستهدف المشترين الأثرياء في الماضي ويتم تسويق هذه المشاريع على أنها عقارات فاخرة، إلا أن هناك تحولاً ملحوظاً نحو المزيد من المشاريع السكنية بأسعار معقولة.

ويتوقع المراقبون أن يشهد قطاع الإسكان بأسعار معقولاً نمواً قوياً في عام 2017، مع إطلاق المزيد من المشاريع التي تهدف إلى تلبية احتياجات شريحة ذوي الدخل المتوسط. وحتى شركات التطوير مثل داماك التي تتخصص في الوحدات السكنية الفاخرة، باتت تقدم منازل بأسعار أقل من مليون درهم. ومع تطور سوق العقارات في دبي في الفترة التي سبقت الوصول إلى مستوى النضج، فإنه يقع على عاتق المطورين إقامة مشاريع تناسب ميزانية كل شريحة من العملاء في السوق.

2415307770