,

فيديو| أهم الابتكارات في جائزة الإمارات للروبوت والذكاء الصناعي


تهدف جائزة الإمارات للروبوت والذكاء الصناعي لخدمة الإنسان في نسختها الثالثة هذا العام إلى دعم الابتكار في أحد المجالات الرئيسية مع التركيز على استخدام العملي من أجل صالح المجتمع في مجالات كالصحة والتعليم والخدمات الاجتماعية.

وفيما يلي مجموعة من المشاريع المتميزة التي عرضت يوم الجمعة في الحدث الذي يقام بمدينة دبي للإنترنت بتنظيم من هيئة تنظيم الاتصالات وصندوق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بحسب صحيفة غلف نيوز.

كرسي متحرك يتم التحكم به بواسطة التفكير:

الفئة : الصحة

من تصميم: نور فخر، محمد نور، عمر محمدي، عبر الله فخر (من جامعة عجمان).

هذا الابتكار خاص بمرضى الشلل الرباعي، وهو عبارة عن كرسي متحرك يسمح لهم بالذهاب حيث يرغبون دون الحاجة إلى تحريك عصا التحكم. حيث يتم تضخيم إشارات المخ وتحويلها إلى إشارات رقمية تقوم بالتحكم باتجاهات حركة الكرسي.

 

 

روبوت للتفتيش على الأنابيب:

الفئة: البيئة

من تصميم: الدكتور مأمون عبد الحافظ، الدكتور محمد جرادات، وسيم المصري، دانيال وليد (من الجامعة الأمريكية في الشارقة).

الابتكار عبارة عن روبوت مستقل يمكنه الانتقال إلى داخل أنابيب النفط وخطوط النقل التي تحتاج إلى صيانة، حتى لا تضر بالبيئة المحيطة بها.

 

 

اليد الحيوية:

الفئة: الصحة

من تصميم شركة أوبين بيونكس البريطانية.

تقوم الشركة بتصميم الأيدي الحيوية لفاقدي الأطراف بأسعار معقولة وبتصاميم أنيقة، وتمنح فاقدي الأطراف إمكانية تحريك الأصابع باستخدام نقاط توصيل العضلات.

 

نظام الطائرات المتحكم بها عن بعد:

الفئة: الخدمات الاجتماعية/الإغاثة

تصميم:   URS Laboratories Ltd

الغاية من هذا الابتكار تسليم المساعدات الغذائية والطبية إلى مخيمات اللجوء التي يصعب الوصول إليها أو تكون غير آمنة لعمال الإغاثة، ويمكن أن يغطي هذا النظام مسافة 400 كيلومتر ويعمل 24 ساعة متواصلة دون طيار، وتصل سرعة الطائرة إلى 180 كيلومتراً في الساعة، وهي قادرة أيضاً على إزالة الألغام.

 

 

هيكل داعم للحركة:

الفئة: الصحة

تصميم: Marsi-Bionics (إسبانيا).

الابتكار عبارة عن جهاز قابل للارتداء يمنح الأطفال غير القادرين على السير بسبب الأمراض العصبية إمكانية الحركة من جديد، حيث يساعدهم هذا الجهاز على المشي والجلوس والقيام بمهام أخرى.