,

بالصور| هل هذه الهياكل العظمية هي الأغلى في التاريخ؟


متابعة-سنيار: بالنظر إلى الكم الهائل من المجوهرات الذي يغطيها، والملابس المزدانة برقائق الذهب، تعد هذه الهياكل العظمية الأغلى في العالم، وقال تقرير نشره موقع صحيفة الديلي ميل البريطانية أن هذه الهياكل محفوظة بعناية في دير Furstenfeld بالكنيسة البافارية في ميونيخ، ألمانيا.

ويزعم أن الهيكلين العظميين هما رفات Saint Hyacinth، وسانت كليمنس، وقد تم الحفاظ على هيئتهما منذ مئات السنين، في صناديق زجاجية مزخرفة، وقال التقرير أن القديس “Hyacinth”، المزين بتاج مبهر وله فك سفلي مرصع  بالجواهر يعود إلى 108 ميلادية عندما توفي عن عمر يناهز الــ 12 عاما فقط، ووفقا للأسطورة، فإنه كان قد سجن حينها وتعرض للتعذيب في روما لكونه مسيحيا ولا يعبد الآلهة الرومانية التقليدية، بينما تقول أسطورة أخرى أنه رفض تناول اللحوم “المباركة” التي يحضرها الدين المسيحي، وبالتالي تم تجويعه حتى الموت.


أما الهيكل العظمي الثاني فهو للقديس سانت كليمنس، ويعتقد أنه لقي حتفه في روما في 95 م حيث قطع رأسه لكونه مسيحيا.


أما بالنسبة للكنيسة التي تضم الرفاتين إلى اليوم، فقد بنيت في منتصف عام 1200 من قبل لويس الثاني، دوق بافاريا، الذي أمر بأن يفعل ذلك من قبل البابا الكسندر الرابع للتكفير عن قتل زوجته الأولى، وقد تم عزل أول الرهبان من قبل السويديين في منتصف عام 1660، لكنهم عادوا في وقت لاحق، وبحلول أوائل عام 1800 تحول الدير إلى ملكية الخاصة رغم أن الكنيسة ظلت بمثابة مكان للعبادة.

أما اليوم فإن الكنيسة لاتزال تقدم الخدمات الكاثوليكية وهي مفتوحة للزوار، ويمكن مشاهدة الهيكلين العظميين مقابل 3 دولارات فقط.