,

فيديو| تقنية جديدة تساعد طفلة إماراتية على التواصل بعينيها


تعاني الطفلة الإماراتية ميثاء البالغة من العمر 14 عاماً من شلل دماغي حاد جعلها غير قادرة على النطق أو تحريك يديها وقدميها، لكن بفضل تقنية جديدة، بات بإمكانها التواصل مع محيطها باستخدام عينيها.

تقول والدة ميثاء “أذكر في أحد الأيام قال لنا أحد الأطباء يجب أن تعلموا أن الأطفاء الذين يعانون من هذه الحالة لا يعيشون لوقت طويل، ويمكن أن تفارق الحياة بعمر 11 عاماً، فبكيت في ذلك الوقت، لكن والدها قال لي لا تعيري اهتماماً لذلك، وستعيش طالما أراد الله لها ذلك”.

وبات بإمكان ميثاء التحدث مع والديها والآخرين عبر تقنية لحركة بالعينين التي وفرها لها مركز النور للتدريب، ومنحها ذلك أملاً جديداً في الحياة، حيث يقوم الجهاز بملاحقة عينيها عبر كاميرا، ومن ثم يحول هذه الحركات إلى نقرات على فأرة الكمبيوتر لتحويلها إلى أوامر إلى الكمبيوتر، بحسب صحيفة خليج تايمز.

وباستخدام هذه التقنية، يمكن لميثاء التواصل مع محيطها، وفي نفس الوقت فعل العديد من الأشياء الأخرى، كالرسم وتشغيل الأغاني والتقاط الصور وغير ذلك.