,

الشركة المصنعة لسقف أبل هي من نفذت جسر المطاف ومنبر جامع الشيخ زايد


متابعة-سنيار: ساهمت شركة تتخذ من دبي مقراً لها في بناء سقف مقر شركة “آبل” الجديد في مدينة كوبيرتينو في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، الذي يعتبر أحد أهم صروح العمارة في القرن الحادي والعشرين.

ويضم المبنى مسرحاً زجاجياً يغطيه سقف دائري من ألياف الكربون تم تصنيعه بالكامل في إمارة دبي، من قبل شركة “Premier Composite Technologies” ويبلغ وزن السقف 80 طنّاً، ما يجعله أضخم سقفٍ في العالم مصنوع من ألياف الكربون بدون إضافة أي مادة أخرى، وسيقع المسرح، الذي سيطلق عليه اسم “مسرح ستيف جوبز” على قمة هضبة في قلب مقر الشركة الدائري.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تعمل فيها الشركتان معا. حيث سبق للشركة أن ساهمت في بناء متجر أبل الجديد في دبي مول. وعلى الرغم من أن الشركة بدأت في بناء هياكل اليخوت، إلا أنها  أصبحت شركة معترف بها كشركة رائدة عالميا في توريد وتصنيع المكونات المركبة، وهي قوية وخفيفة الوزن، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

جسر المطاف

وتم تأسس الشركة في عام 2006، وهي تضم اليوم نحو 2400 عامل، وسبق أن عملت في مكة المكرمة، حيث ساهمت في تصنيع جسر المطاف حول الكعبة، بالإضافة إلى مظلات المسجد النبوي.

ويشمل جسر المطاف ممرين بطول 12 متر وراتفاع 13 متراً، وهما أكبر هياكل مدنية مصنوعة من ألياف الكربون في العالم، ولتصنيعهما، كانت الشركة بحاجة إلى توريد أجزاء دقيقة قادرة على دعم ما يصل إلى 35.000 من المصلين بأمان، لأنها تدير الموقع الأقدس للمسلمين.

غطاء ساعة مكة

وعند النظر إلى الأعلى، لا يمكن لزوار مكة أن يفوتوا برج الساعة الذي يضم أكبر ساعة في العالم، والهلال الذهبي الذي يتصدرها. وهنا قدمت الشركة كسوة وغطاء الساعة المرئية من مسافة ثمانية كيلومترات. وكان التحدي هو جعل المواد خفيفة قدر الإمكان، لأن وضعها في المكان المطلوب يتطلب رفع عناصر الساعة إلى ارتفاع ما يقرب من 400 متر.

مظلات المسجد النبوي

وفي المدينة المنورة، شاركت الشركة في تطوير الحرم النبوي، مع 250 مظلة ضخمة بعرض 25 مترا تقدم الظل للحجاج وخاصة في أشهر الصيف الحارة، حيث كانت الفكرة بأمر من الملك عبد الله بن عبد العزيز رحمه الله الذي أمر ببناء مظلات لساحات المسجد النبوي والتي أشرفت عليها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، وقد انتهى المشروع في شهر أغسطس من عام 2010، وقد تضمن المشروع في البداية بناء 182 مظلة على أعمدة ساحات المسجد النبوي، ثم تم إضافة 68 مظلة في الساحات الشرقية ليصبح مجموع المظلات 250 مظلة وبلغت تكلفة المشروع 4.7 مليار ريال .

محطة المدينة المنورة

كما وفرت ألواحاً في سقف محطة المدينة المنورة، وهي جزء من خط السكك الحديدية السعودي عالي السرعة الذي يربط المدينة مع جدة ومكة، وتبلغ مساحة محطة قطار الحرمين بالمدينة أكثر من147 ألف متر مربع، وتبعد عن المسجد النبوي الشريف 9 كيلومترات تقريبا، وعن مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة 13 كيلومتراً.

جامع الشيخ زايد الكبير بأبوظبي

كما قامت الشركة بعمل عدد من التحف الفنية الخاصة بجامع الشيخ زايد بأبوظبي، حيث قامت بتصميم وتنفيذ منبر الجمعة، وكذلك كرسي الإمام، والعديد من الأقواس الداخلية المثبة على الجدران، إضافة إلى الرفوف الخاصة بالمصاحف في المسجد.