,

لماذا ازداد إقبال المستأجرين على الضواحي في دبي؟


تزايدت أعداد المستأجرين في دبي الذين ينتقلون من المجتمعات المحلية إلى مناطق الضواحي. حيث يقدم أصحاب العقارات في الضواحي أسعاراً أكثر تنافسية، بالإضافة إلى توفير وسائل الراحة والمرافق والبنية التحتية المميزة.

وأكد تقرير صدر مؤخرا عن برنامج “غب-ريدين”، يؤكد هذا الاتجاه، حيث أن تأثير “الضواحي” يظهر حاليا في سوق العقارات في دبي. وقد ارتفعت شعبية المناطق ذات الأسعار المتوسطة ​​مثل دائرة قرية الجميرا ودبي لاند في السنوات الأخيرة، مع وجود معدلات إشغال مماثلة للمناطق الأكثر استقرارا مثل أبراج بحيرات الجميرا ودبي مارينا، بحسب خليج تايمز.

وقال لينيت أباد، رئيس مراقبة الممتلكات في شركة كافنديش ماكسويل “مع وجود إمدادات جديدة في السوق في مجتمعات الضواحي، نشهد تحول المستأجرين من المجتمعات القائمة إلى الضواحي التي توفر عقارات بسعر أرخص على شيكات متعددة. بالإضافة إلى ذلك، فإن غالبية المناطق في الضواحي لديها الآن مرافق، وشبكات طرق ووسائل الراحة التي يسعى إليها الجمهور العام، بما في ذلك مراكز التسوق والمرافق الترفيهية”.

وتنتقل الأسر في الغالب إلى هذه المجتمعات في الضواحي مثل دائرة قرية جميرا ومثلث قرية الجميرا ودبي لاند ومجمع دبي للاستثمار وواحة دبي للسيليكون ومدينة دبي الرياضية، على سبيل المثال لا الحصر.

وقال لويس ألسوب، الرئيس التنفيذي لشركة ألسوب & ألسوب “ليس من الرخيص أن تعيل أسرة في أي مدينة رئيسية، وهذا الأمر ينطبق على دبي، وخاصة مع ارتفاع الإيجارات والرسوم المدرسية، وولت منذ فترة طويلة تلك الأيام التي كانت عقود العمل تغطي فيها هذه المصاريف. لذلك، فإن من المنطقي أنه إذا كان هناك خيار لمناطق تكون فيها الإيجارات أقل، والتي غالبا ما تكون في الضواحي، ستحظى هذه المناطق بشعبية بين السكان”.

ومن حيث نمط الحياة، فإن معظم هذه المجتمعات لديها كل ما تحتاجه، بما في ذلك الحدائق، والحمامات، ومناطق لعب الأطفال ومحلات البقالة المحلية، والصالات الرياضية والمقاهي والمطاعم والصيدليات والمراكز الطبية، وما إلى ذلك، وهناك الكثير من المجتمعات المحلية لديها أيضا دور الحضانة و المدارس بداخلها.

كما تحسنت الهياكل الأساسية للطرق تحسنا كبيرا في الآونة الأخيرة، وبات الدخول والخروج من مناطق الضواحي أمراً أكثر سهولة، ويمكنك العثور أيضا على حدائق أكبر حجماً في بعض مناطق الضواحي، وهي ميزة هامة للأسر التي تبحث عن مكان آمن للعب الأطفال.

ميزة أخرى من خصائص المجتمعات الجديدة في الضواحي هي أنها في الغالب إما جديدة أو مر عليها سنوات قليلة. في حين أن المناطق الأكثر رسوخا، وصلت الممتلكات فيها إلى مرحلة بات العديد منها في حاجة إلى التجديد.

ووفقا لبحث كور سافيلز، فإن معظم المعروض الجديد في دبي في الربع الثاني من عام 2017 كان يتركز في مجتمعات الضواحي مثل دبي لاند، وواحة دبي للسيليكون، والمدينة الدولية. وهذا العرض الجديد يوفر المزيد من الخيارات والصفقات الجيدة للمستأجرين، سواء من حيث مبالغ الإيجار والحوافز التي يقدمها الملاك.