,

شركة في الإمارات تقدم دورات للياقة البدنية للسعوديات


أطلقت شركة إمبيريك، التي تتخذ من دولة الإمارات مقرا لها، دوراتها التدريبية الأولى لمدربات اللياقة البدنية في المملكة العربية السعودية.

ويأتي هذا التحرك في الوقت الذي تستعد فيه المملكة العربية السعودية لتلبية الطلب على الصالات الرياضية النسائية المرخص لها حديثا، بعد التغيير الرئيسي على القانون المتعلق بالسماح بإنشاء مثل هذه الصالات اعتباراً من فبراير القادم.

وقالت إمبيريك إن زيارتها القادمة للمملكة العربية السعودية ستشهد تقديم دورة تدريبية لتأهيل المدربات الشخصيات ومدربات الصالات الرياضية وغيرهن من المهنيات المتخصصات في اللياقة البدنية للعمل مع النساء الحوامل أو اللواتي ولدن مؤخرا.

وأضافت إمبيريك إنها تجري محادثات لتوسيع برامجها التدريبية لتقديم مؤهلات اللياقة البدنية الأخرى في المملكة العربية السعودية، بما في ذلك دبلوم في التدريب الشخصي، بحسب صحيفة أرابيان بيزنس.

وقالت كارلا ستاندلي، مؤسسة ومديرة إمبيريك: “يسرنا أن نبدأ دورات اللياقة البدنية  في المملكة العربية السعودية. هناك نقص كبير في المدربات المؤهلات تأهيلا مناسبا للياقة البدنية من الإناث القادرات على تلبية الارتفاع في الطلب”.

وأضافت “من خلال توفير التعليم ومعايير اللياقة البدنية المعترف بها دوليا للمدربات من النساء في المملكة العربية السعودية، نحن وضع الأساس  لهذه الصناعة. وسوف تكون المرأة قادرة على اختيار مدربتها الشخصية أو مدربة اللياقة البدنية المناسبة، مع علمها أن هذه المدربة ستكون قد حصلت على تدريب جيد، ومؤهلة لإرشادها بأمان وفعالية”.