,

بالصور| لاس فيغاس وماكاو وسيدني.. وجهات سياحية لا تنام أبدا


متابعة-سنيار:  عادة ما تكون الحياة الليلية عامل جذب رئيسي إلى بعض الوجهات في العالم،  وهذا الأمر ينطبق على ثلاث مدن عالمية، اشتهرت بما تقدمه من أماكن الترفيه والحياة الليليلة النشطة، ويتعلق الأمر بمدينة لاس فيغاس الأمريكية، ماكاو الصينية، وسيدني الأسترالية:

لاس فيغاس، الولايات المتحدة الأمريكية

لطالما كانت مدينة لاس فيغاس وجهة الباحثين عن الترفيه والمغامرة، وقد بلغت أوج شهرتها خلال القرن الـ 20، وقد بنيت هذه الواحة المعزولة في وسط الصحراء، وإلى جانب مناظرها الطبيعية، يعد Las Vegas strip ثاني أكبر موقع جذب في الولايات المتحدة بعد Times Squares في مانهاتن، فضلا عن كونه موطنا لبعض من أكبر الفنادق في العالم، حيث يضم 15 من أكبر 25 فندق في العالم، والكازينوهات والمتنزهات، وتستمر المدينة في جذب الحشود من جميع أنحاء العالم حيث حققت رقما قياسيا في عدد الزوار خلال عام 2016 حيث زارها 42.9 مليون زائر.

ماكاو، الصين

في حين يشار إلى لاس فيغاس في بعض الأحيان باسم “ماكاو الغرب”، غالبا ما يطلق على ماكاو “فيغاس آسيا”، وقد استقبلت المستعمرة البرتغالية السابقة 30 مليون سائح فقط في عام 2016، للترفيه وتذوق المأكولات الصينية، ويأتي الزوار إلى هذه المدينة الترفيهية من جميع أنحاء العالم.

سيدني، أستراليا

تزخر البلاد بالكثير من المرافق السياحية و المطاعم وأماكن الترفيه، وتفخر سيدني بكونها وجهة الباحثين عن الترفيه والحياة الليلية، ويعد كازينو كراون ملبورن أكبر وأنجح مجمع ترفيهي في نصف الكرة الجنوبي، ويضم مرافق ترفيه رائعة، مع ثلاثة فنادق، ومطعمين للشيف غوردون رامزي، كما أن البلاد وجهة سياحية لمحبي الطبيعة والثقافة، والترفيه والحياة الليلية النشطة.