,

حدث نادر للقمر في الإمارات يوم 31 يناير


ينتظر عشاق الفلك في الإمارات ظاهرة فلكية نادرة يوم 31 يناير، وهي “قمر الدم العملاق الأزرق”، والتي تجمع 3 ظواهر في نفس الوقت: القمر الأزرق والقمر العملاق والخسوف الكلي.

وكانت بداية يناير الحالي قد شهدت ظاهرة القمر العملاق، حيث ظهر أكبر حجما بحوالي 13% وأكثر لمعاناً بنسبة 30% ونفس القمر العملاق سوف يتكرر يوم 31 الشهر الحالي أيضا وهي ظاهرة نادرة جدا وهي أن يتكرر القمر البدر العملاق مرتين متتاليتين وخلال نفس الشهر الميلادي.

وكان القدماء يعتقدون أن القمر البدر إذا تكرر في نفس الشهر الميلادي كما يحدث في شهر كانون الثاني الحالي فإن القمر الثاني يظهر أزرق اللون، وهو تصور بعيد كليا عن العلم والمنطق العلمي، حيث أنه من المعروف أن القمر البدر لا يظهر بلون أزرق إلا إذا كانت هنالك حالة جوية معينة مثل وجود بلورات جليدية في الجو البارد فتشتت الضوء الأزرق في الغلاف الجوي الأرضي يظهر القمر بلون أزرق.

وتشير الحسابات الفلكية إلى أنه سيحدث خسوف كلي للقمر في نهاية الشهر مع القمر البدر الأزرق وهو أول خسوف للقمر في العام الحالي 2018 وهذه الأحداث النادرة التي تجتمع في نفس الليلة تشكل ظاهرة فلكية نادرة يمكن مشاهدتها في الإمارات، وهي ظاهرة حدثت آخر مرة قبل 152 عاماً بحسب صحيفة غلف نيوز.

ويبدأ الخسوف في الساعة 3:48 مساء حيث يبدأ القمر بالدخول في ظل الأرض وينتصف الخسوف حيث يصبح القمر بكامله داخل ظل الأرض في تمام الساعة 5:31 مساء ثم يبدأ القمر بالخروج من ظل الأرض في تمام الساعة 6:07 ثم ينتهي الخسوف حيث يكون القمر قد خرج من ظل الأرض في تمام الساعة 7:11 وتشاهد المراحل النهائية من الخسوف القمري في دول الخليج العربي بينما يشرق القمر في عمّان ودمشق لحظة انتهاء الخسوف تماما، بينما يشاهد الخسوف بجميع مراحله في شرق آسيا وأستراليا وكندا.