,

ما الذي يجعل دبي المكان المثالي لإطلاق التاكسي الجوي؟


تأسست شركة سيارات الأجرة الطائرة المستقلة، فيمانا جلوبال، من قبل ثلاثة أصدقاء، وهم مهندسو فضاء ورجال أعمال، وحدتهم الرغبة في تغيير الطريقة التي يطير بها الناس.

إيفغيني بوريسوف، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة فيمانا، لديه أكثر من 15 عاما من الخبرة التنفيذية للشركات في توشيبا وفيليبس. بوريسوف يقود فيمانا لإنشاء مفهوم جديد للنقل الجوي، وتحقيق اختراق من خلال إدخال المركبة الجوية ذاتية الإقلاع والهبوط.

ويقول بوريسوف “نحن، مؤسسي فيمانا، ثلاثة أصدقاء التقوا في المدرسة المتوسطة، كنا نريد دائما أن نطير، ونريد أن نكون إما طيارين أو مهندسي فضاء، وهذا الحب نحو السماء المفتوحة قادنا لاستكشاف الأساطير السنسكريتية القديمة وتكنولوجيا الطيران المتطورة”.

تقدم فيمانا، ومقرها في مدينة ريدوود، كاليفورنيا، ولها مكاتب في الولايات المتحدة والشرق الأوسط والهند وسنغافورة وماليزيا وروسيا، أول منصة بلوكشين للمجال الجوي لإدارة مسارات الطيران الجوي ذاتية التحكم في المدن الذكية في جميع أنحاء العالم، بحسب خليج تايمز.

واعترف بوريسوف بضرورة قيام المدن الذكية بسن نظم نقل أفضل لتوسيع نقل السكان بسرعة، ففي المدن المزدحمة جدا مثل طوكيو وسنغافورة، سيكون من المكلف جدا إصلاح كامل البنية التحتية للطرق والسكك الحديدية الحالية لاستيعاب ارتفاع أعداد السكان.

وقال: “إن المدن المتنامية بسرعة مثل دبي، التي استثمرت بالفعل في تبني التكنولوجيا ولديها مبادرات راسخة في المدن الذكية، هي مواقع رئيسية لبرامج التنقل الجوي في المناطق الحضرية، يمكنها تبني طائرات مثل فيمانا”.

وأضاف “لقد كانت دبي دائما على رأس قائمتنا، ونحن على اتصال مع دبي ساوث وهيئة الطرق والمواصلات وغيرها من الجهات الحكومية. وبمجرد أن يكون لدينا مسار واضح نحو إطلاق برنامج التنقل الجوي في المناطق الحضرية سوف نؤكد خطة اختبار الطيران، ونحن متفائلون بشأن الإطار الزمني للربع الأول من عام 2018”.

وتابع “في رأيي، دبي لديها كل ما تحتاجه للفوز في السباق لتصبح أول مدينة في العالم مع برنامج متكامل للتنقل الجوي في المناطق الحضرية، ونحن في فيمانا سوف تفعل كل ما علينا القيام به لمساعدة دبي على دخول التاريخ في هذا المجال”.