,

كيف سيعمل النظام الذكي لتتبع عبوات المياه في دبي؟


سيسمح النظام  الجديد للتحقق من المياه للمستهلكين والمفتشين التحقق من عدد المرات التي تم فيها استخدام العبوات عبر تطبيق جوّال.

وأطلقت بلدية دبي نظاماً لتتبع استخدام المياه، للتحكم الذكي وتتبع عبوات مياه الشرب سعة 5 جالون.

وقال داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، إنه اعتبارًا من يوم الأحد الموافق 1 إبريل 2018، سيتعين على جميع شركات تعبئة عبوات مياه الشرب التي يبلغ وزنها 5 جالون والمصانع التي تنتجها أو تبيعها في دبي تنفيذ نظام التحكم الذكي.

وأضاف “يتضمن هذا النظام ميزات متعددة مثل طباعة رمز ليزري فريد على كل حزمة كعلامة لا يمكن حذفها أو تغييرها. وسيتم وضع ملصق ذكي على غطاء كل عبوة في كل مرة يتم تعبئتها في خط الإنتاج وهذا الملصق مزود بتقنيات رقمية وميزات مشابهة لتلك المستخدمة لحماية الأوراق النقدية من التزوير”.

وعند المسح الضوئي، سيظهر الملصق سجل العبوة ومقدار استخدامها، وسيسمح النظام للمستهلكين والمفتشين بالتحقق من عدد المرات التي تم فيها استخدام العبوات عبر تطبيق جوّال، بحسب خليج تايمز.

وكان المسؤولون قد حددوا من قبل عدد عمليات إعادة الملء القصوى عند 33، حيث يمكن للاستخدام المفرط للعبوات أن تطلق مواد مسرطنة في الماء.

ويمكن للجمهور تحميل تطبيق “SmarTrace” على الهواتف الذكية التي تعمل على أنظمة التشغيل أبل وأندرويد.

وباستخدام التطبيق، سيتمكن المستهلك من مسح الملصق الذكي على عبوة المياه والتأكد من موثوقية المنتج ومعلومات التعبئة والتغليف التي تلبي المعايير المعتمدة. بالإضافة إلى ذلك، سيتم عرض بعض البيانات المتعلقة بالعبوة مثل اسم المصنع، والعلامة التجارية للمنتج، وتاريخ ووقت الإنتاج.

وذكر الهاجري أن التطبيق سيكون في المرحلة التجريبية اعتباراً من 1 أبريل 2018 وسيتم تقييم التجربة بالتنسيق مع شركات تعبئة المياه والشركة المسؤولة عن تنفيذ المشروع.