,

نصف الموظفين في الإمارات يتوقعون زيادة في الرواتب هذا العام


يتوقع أكثر من نصف الموظفين في الإمارات زيادة في الرواتب هذا العام، وفقاً لدراسة جديدة من موقع التوظيف على الإنترنت “بيت دوت كوم”.

ووفقًا لمسح أجور المرتبات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من YouGov و Bayt.com، فإن 56% من المستطلعين يتوقعون زيادة في الرواتب قبل نهاية العام، بينما تعتقد نسبة 27% أن الزيادة ستصل إلى 10%.

وقال سهيل مصري، نائب رئيس حلول أصحاب العمل في بيت.كوم: “ليس من المدهش أنه مع ارتفاع تكاليف المعيشة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تزيد التوقعات لارتفاع الرواتب والأجور”.

ومع ذلك، قال ديفيد ماكنزي، المدير الإداري لمجموعة ماكنزي جونز، واحدة من أكبر مجموعات التوظيف المستقلة في دول مجلس التعاون الخليجي، إن الموظفين الذين يتوقعون زيادة إنما يعبرون عن أمنياتهم.

وأضاف: “لا يزال الاقتصاد يئن تحت وطأة الركود، وليس من المنطقي أن تعمد الشركات إلى زيادة التكاليف مع تناقص الأرباح، والناس الذين يتوقعون زيادة في الرواتب بنسبة 10 في المائة هم فقط يحلمون”.

ووفقا لمسح بيت.كوم، تلقى نصف المستجيبين زيادة في الرواتب في عام 2017 – وهو العام الذي شهد زيادة في تكاليف المعيشة تصل إلى 30 في المائة بالنسبة لغالبية المستجيبين. وألقي باللوم على ارتفاع أسعار الأغذية والمشروبات في ارتفاع التكاليف من قبل ثمانية من كل 10 مشاركين، في حين أشار 67 في المائة إلى ارتفاع فواتير الخدمات العامة. وتتوقع غالبية من شملهم الاستطلاع أيضا زيادة أخرى في تكاليف المعيشة في عام 2018، قائلين إن معظم نفقاتهم الشهرية الحالية تذهب إلى الطعام والتعليم، بحسب ذا ناشيونال.

ووجدت دراسة بيت.كوم، التي تهدف إلى قياس مدى رضا الموظفين عن مستويات رواتبهم الحالية، أن الراتب الحالي لستة من كل عشرة مستجيبين من الإمارات يتألف من راتب أساسي مع فوائد، في حين يقول أقل من ربعهم أنهم يحصلون فقط على الراتب الأساسي.