,

بالصور| طائرة مقاتلة من الحرب العالمية في طريقها إلى أبوظبي


حلقت لأول مرة قبل أكثر من 80 عامًا، لكن هذا الأسبوع انطلقت إحدى الطائرات المقاتلة الأكثر شهرة في العالم إلى السماء مرة أخرى، حيث بدأت مهمة طموحة للسفر حول العالم، وهي رحلة ستشمل التوقف في أبوظبي.

بدأت طائرة Mark IX Supermarine Spitfire التي جرى إعادة تأهيلها رحلتها الملحمية يوم الاثنين عبر التوجه شمالًا نحو جرينلاند، حيث قضت الطائرة وطياروها البريطانيون ليلتهم، وستصل إلى كندا بحلول نهاية الأسبوع.

واتجهت الطائرة غربًا عبر أمريكا الشمالية وروسيا وآسيا، وستصل إلى مطار البطين في 4 نوفمبر، وفقًا لخطة الطيران الخاصة به، وهي الأولى في سلسلة من المحطات في الخليج العربي.

وسوف تهبط Silver Spitfire في 100 وجهة على طول رحلتها التي تبلغ 43.450 كيلومتر، وللوصول إلى أبو ظبي، ستمر عبر المجال الجوي الهندي والباكستاني، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وتشمل التحديات التي تواجهها هذه الرحلة الأسطورية عوامل الطقس والحصول على الوقود المناسب، والمعروف باسم بنزين الطيران، أو Avgas، والذي لا يتوفر في بعض البلدان. ولكن هناك امدادات جيدة منه في البطين.

وقامت شركة Spitfire بأول رحلة لها في عام 1936، ولكن أبرز أيامها كان معركة بريطانيا في الحرب العالمية الثانية في عام 1940، عندما ساهمت في إحباط مخطط ألماني لغزو بريطانيا.