,

جوجل تتخلص “تدريجيا” من ملفات تعريف الارتباط في “Chrome”


متابعة-سنيار: تقول Google إنها “ستلغي” إحدى الأدوات الرئيسية التي تسمح للشركات بتتبعك عبر الويب.

تخطط الشركة لإلغاء دعم ملفات تعريف ارتباط الطرف الثالث في Chrome على مدار العامين المقبلين.

يمكن أن يكون إعلان Google، الذي يأتي بعد فترة وجيزة من قيام المنافسين الرئيسيين لـ Chrome بتحديثات مماثلة، بمثابة فوز كبير لمناصري الخصوصية الذين طالما شجبوا استخدام ملفات تعريف الارتباط لتمكين الشركات من تتبع عادات التصفح للمستخدمين بشكل خفي.

ونظرا لأهمية ملفات تعريف الارتباط في صناعات الإعلان والنشر (وجوجل نفسها) فيما يتعلق بعرض الإعلانات ذات الصلة، فإن ذلك سيؤدي إلى تغييرات كبيرة في كيفية عمل التتبع على الويب وكذلك في عدد مواقع الويب التي تحقق إيرادات.

وتهدف جوجل إلى السماح للمعلنين بعرض الإعلانات المخصصة دون أن يتخلى المستخدمون عن الكثير من بياناتهم الشخصية أو سجل المتصفح من خلال صندوق حماية الخصوصية.

ولاحظ مدير هندسة كروم  Justin Schuh في منشور بالمدونة أن جوجل لا يمكنها إنهاء ملفات تعريف ارتباط الطرف الثالث دون بعض المساعدة وقال “نحن بحاجة إلى النظام البيئي للمشاركة في هذه المقترحات”.

واضاف تهدف جوجل إلى بدء الإختبار خلال العام المقبل من خلال جعل بعض المعلنين والناشرين يجربون بعض الإجراءات التي يجري تطويرها.

لا يزال “ملف الخصوصية” قيد العمل، لذلك يبقى أن نرى كيف ستعمل في الواقع.

وقالت جوجل سابقا إن مجموعة الأدوات، على سبيل المثال، ستجمع الأشخاص حسب الاهتمامات دون التأثير على خصوصيتهم حتى يمكن تقديم إعلانات أكثر ملاءمة لهم.

واعترف Schuh بأن جوجل واجهت مقاومة لبعض مقترحاتها، “ولكن في جميع النواحي، تم تلقي بعض المقترحات بشكل جيد جدا”.

وقال إن جوجل منفتح على الأفكار الأخرى التي لا تقلل من أهداف الخصوصية والأمان، لكنها تبحث عن أكثر من مجرد حلول سريعة.

ويمكن للمتصفحات الأخرى، مثل Firefox، حظر ملفات تعريف ارتباط الطرف الثالث لكن جوجل تعتقد أن “هذا له عواقب غير مقصودة يمكن أن تؤثر سلبا على كل من المستخدمين والنظام البيئي على الويب.

وقد يتضاعف المسوقون على الحلول البديلة التي قد تكون أكثر تغلغلًا، مثل أخذ البصمات وعلى هذا النحو، قال شوه: “لا نرى أي بديل سوى إصلاح بنية الويب”.

ولدى جوجل خطط أخرى لدعم الخصوصية والأمان، وأعلنت عن تدابير لتقييد عمليات التتبع عبر المواقع، والتي سيتم تنفيذها في كروم الشهر المقبل.