لماذا يفضل طلاب الإمارات الجامعات الخاصة على الحكومية؟


أظهرت دراسة أجرتها هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي أن الطلاب الذكور في الإمارات يفضلون الدراسة في الجامعات الخاصة أكثر من الحكومية كما أن عدد الطلاب من الذكور في الجامعات الخاصة في الإمارات يفوق عدد الإناث.

وأشارت الدراسة إلى أن نسبة الطلاب الذكور في الجامعات الخاصة ارتفعت من 55% في العام الماضي إلى 57% هذا العام، في حين لا تزيد نسبة الذكور في الجامعات الاتحادية الثلاث في الإمارات عن 30% من مجموع الطلاب.

وبين الدكتور عبد الله الشامسي رئيس الجامعة البريطانية في دبي أن ذلك يعود إلى عدة أسباب أهمها نظام الدوام الجزئي في الجامعات الخاصة الذي يسمح للطلاب بممارسة أعمال أخرى، بالإضافة إلى أن الجامعات الحكومية ترفض استقبال الطلاب بعد عامين من حصولهم على الشهادة الثانوية.

وأشار الشامسي إلى أن بعض الشباب يلتحقون بالوظائف الحكومية أو الجيش أو الشرطة بعد الثانوية، ويمكنهم متابعة دراستهم الجامعية من خلال الجامعات الخاصة التي لا تتطلب الحضور بشكل يومي بحسب ما ذكرت صحيفة ذا ناشيونال.

واتفق الدكتور المثنى الرزاق رئيس الجامعة الأمريكية مع هذا الرأي مبيناً أن 69% من الطلاب في الجامعة من الجنسية الإماراتية ويشكل الذكور نسبة 59% منهم، وذلك بسبب مرونة الدوام في الجامعة حيث توفر محاضرات صباحية ومسائية بالإضافة إلى إمكانية التعويض خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وأشارت الدراسة إلى تزايد عدد الطلاب الراغبين بمواصلة التعليم العالي في دبي، حيث وصلت نسبة الطلاب الإماراتيين إلى 43.2% من طلاب التعليم العالي، كما تزايدت نسبة طلاب التعليم العالي في الإمارات بنسبة 10% خلال هذا العام والعام الماضي عن الأعوام الثلاثة السابقة، ورجح الشامسي أن يكون ذلك نيجة زيادة عدد السكان وتزايد الاهتمام بالتحصيل العلمي.