,

2.1 مليون أمريكي ما زالوا يستخدمون الطريقة التقليدية في “الإنترنت”


نشرت شبكة “سي ان ان” الأمريكية، تقريرًا أكدت فيه أنه لا يزال نحو 2.1 مليون شخص في الولايات المتحدة يتصلون بالإنترنت عبر خدمات الطلب الهاتفي dial-up، والتي تتيح الدخول إلى الإنترنت باستخدام خطوط الهاتف العادي.

ويعد هذا الرقم صادمًا، خاصة أن 70% من الأمريكيين يتصلون بالإنترنت عبر خدمات النطاق العريض  Broadband التي أصبحت الأكثر انتشارًا في أغلب دول العالم، في حين يعتمد الآخرون على الأقمار الاصطناعية أو الشبكات الجوالة.

وكشف هذا التقرير وجود نحو 2.1 مليون شخص في أمريكا لا يزالون يعيشون تجربة الإنترنت القديمة، كما كانت عليه عام 1995، أي أن الأمر حاليًا أكثر سوءًا مما كان عليه قبل 20 عامًا، فمواقع الإنترنت الحالية مليئة بمقاطع الفيديو والمحتويات الغنية التي تتطلب اتصالًا سريعًا بالإنترنت لتحميلها، خاصة في ظل هذا الأسلوب التقليدي للإنترنت.