,

إعادة بناء فك شاب إماراتي بتقنية ثلاثية الأبعاد في أبوظبي


نجح فريق من جراحي الرأس والوجه والفكين والعنق في مستشفى المفرق الذي تمتلكه وتديره شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة” في علاج شاب مواطن يبلغ من العمر 16 عاما أصيب بحالة نادرة من ورم العظام الذي يصيب الفكين.

وقد تم إعادة بناء الفك باستخدام تقنية حديثة لتصميم الفك البديل بالتعاون مع خبراء من مدينة غلاسكو في اسكتلندا متخصصين في تقنية الطباعة الطبية ثلاثية الأبعاد.

وتسمح تقنية الطباعة الطبية ثلاثية الأبعاد للجراحين في تشكيل وتصميم نموذج مطابق لفك المريض وزراعتها بالأنسجة الحرة والأوعية الدموية وإعادة ترميم الفك بدقة عالية.

ndex

وساعدت هذه التقنية في نسخ صورة طبق الأصل لفك الشاب واستخدام أنسجة من فخذه لزراعتها في الفك البديل عن طريق الجراحة الميكروسكوبية.

ويقود فريق الوجه والفكين الدكتور جون ديفين الذي انضم إلى الطاقم الطبي لمستشفى المفرق في أكتوبر 2014 والحاصل على البورد البريطاني.

و لم يكن على المريض السفر خارج البلاد لإجراء العملية الجراحية، حيث ساهمت مهارة الفريق الطبي في المستشفى بالإضافة إلى التكنولوجيا المتاحة بإجراء العملية بنجاح.

وقال الدكتور جون ديفاين، الذي قاد فريق جراحة الوجه والفكين الترميمية: “في السابق كانت عملية الترميم هي العائق الأساسي أمام إجراء مثل هذه العمليات الجراحية في الإمارات، أما اليوم مع توفر التكنولوجيا المتقدمة، فيمكن إجراء عمليات الترميم بنجاح في مستشفيات الإمارات.

وكان فريق الجراحة قد أجرى 10 عمليات ترميم للوجه والرأس بنجاح منذ يناير الماضي، ومعظم هذه العمليات تتعلق بسرطان الفم والوجه والحلق، بالإضافة إلى بعض الحالات لضحايا التفجيرات الذين نقلوا إلى أبوظبي لتلقي العلاج.